يحيى
يحيى ح ى ى وتدور حول:-البَقاءِ :فَالحَيُّ هُوَ الباقِى عَلَى قَيْدِ الحَياةِ والجَمع أحْياءٌ قال تعالى (ولا تقولوا لمَنْ يُقتَلُ في سبيلِ الله أمواتٌ بل أحياء) والحَيُّ مِنْ اسْمائِه سَبْحانَه قال تعالى (اللّهُ لا إلهَ إلَّا هُوَ الحَىُّ القَيُّومُ) ومِنْه مَعْنَى الخِصْبِ والنَّماءِ أحْيا الأرضَ أى وَجَدَها خِصْبةً غَضَّةً النبَّاتِ-الخَجَلِ:وهُوَ الحَياءُ او الاسْتِحْياءُ قال تعالى (فجاءته إحداهما تمشى على اسْتِحياءٍ) أحيا اللهُ الشىءَ أى جعلَه حَيًّاوحَيَّاه اللهُ أى أبقاهوحَيَّى فلانٌ فلانًا أى دَعَا له بالحَياةِوحايا فلانُا أى بَعَثَ فيه الحياةَواسْتَحْيا الأسيرَ أى تَرَكَه حيًّا فلم يقتُلْه قال تعالى(يذبحون أبناءهم ويستحيون نساءهم)والحياةُ والحَيَوانُ النُّمُوُّ والبَقاءُوحَيِىَ الشىءُ يحْيَا حَياةً وحَيَوانًا أى كانَ ذا نَماءٍوحَيِىَ القومُ وأحْيَوْا أى حَسُنتْ حالَتُهم وكذلك حَسُنتْ حالُ مَواشيهموأحْيَا فلانٌ الليلَ أى تَرَكَ النومَ فيه وصَرَفَه في العِبادةِوتَحَايا القومُ أى حَيَّا بعضُهم بعضًا وحَيَّا اللهُ القومَ أى أغاثَهم بمَطَرٍوحَيّاه أى ألْقَى عَليه التَّحيّةَ وهِى السَّلامُوالحَيَا هو المطرُ وهو كذلك الخِصْبُوتحَيَّا فلانٌ من الشىءِ أى انْقَبَضَ وانْزَوَىواسْتحيا فلانٌ فلانًا أى خَجِلَ منه والحياءُ هو الاحْتِشامُ (الإيمانُ بِضْعٌ وسَبْعُونَ شُعْبةٍ أَعْلَاها شَهَادةُ لا إلهَ إلَّا اللّهُ وأَدْناها إماطةُ الأَذَى عَن الطَّريقِ والحَيَاءُ شُعْبةٌ مِن الإيمانِ)

3 39 فَنَادَتْهُ ٱلْمَلَٰٓئِكَةُ وَهُوَ قَآئِمٌ يُصَلِّى فِى ٱلْمِحْرَابِ أَنَّ ٱللَّهَ يُبَشِّرُكَ بِيَحْيَىٰ مُصَدِّقًۢا بِكَلِمَةٍ مِّنَ ٱللَّهِ وَسَيِّدًا وَحَصُورًا وَنَبِيًّا مِّنَ ٱلصَّٰلِحِينَ
6 85 وَزَكَرِيَّا وَيَحْيَىٰ وَعِيسَىٰ وَإِلْيَاسَ كُلٌّ مِّنَ ٱلصَّٰلِحِينَ
8 42 إِذْ أَنتُم بِٱلْعُدْوَةِ ٱلدُّنْيَا وَهُم بِٱلْعُدْوَةِ ٱلْقُصْوَىٰ وَٱلرَّكْبُ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَلَوْ تَوَاعَدتُّمْ لَٱخْتَلَفْتُمْ فِى ٱلْمِيعَٰدِ وَلَٰكِن لِّيَقْضِىَ ٱللَّهُ أَمْرًا كَانَ مَفْعُولًا لِّيَهْلِكَ مَنْ هَلَكَ عَنۢ بَيِّنَةٍ وَيَحْيَىٰ مَنْ حَىَّ عَنۢ بَيِّنَةٍ وَإِنَّ ٱللَّهَ لَسَمِيعٌ عَلِيمٌ
19 7 يَٰزَكَرِيَّآ إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلَٰمٍ ٱسْمُهُۥ يَحْيَىٰ لَمْ نَجْعَل لَّهُۥ مِن قَبْلُ سَمِيًّا
19 12 يَٰيَحْيَىٰ خُذِ ٱلْكِتَٰبَ بِقُوَّةٍ وَءَاتَيْنَٰهُ ٱلْحُكْمَ صَبِيًّا
21 90 فَٱسْتَجَبْنَا لَهُۥ وَوَهَبْنَا لَهُۥ يَحْيَىٰ وَأَصْلَحْنَا لَهُۥ زَوْجَهُۥٓ إِنَّهُمْ كَانُوا۟ يُسَٰرِعُونَ فِى ٱلْخَيْرَٰتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَبًا وَرَهَبًا وَكَانُوا۟ لَنَا خَٰشِعِينَ