مهما
مَهْمَا أَدَاةُ شَرْطٍ تَجْزِمُ فِعْلَيْنِ وتُفِيدُ المُبالَغةَ فِى مِقْدارِ الفِعْلِ بَعْدَها؛ قالَ تَعالَى (وقالُوا مَهْما تَأْتِنا بِهِ مِنْ آيـَةٍ لِتَسْحَرَنا بِها فمَا نَحْنُ لَكَ بمُؤْمِنِينَ) -الأعْراف 132 - أَىْ أَنَّ مَجِيئَكَ بأَيـَّةِ آيـَةٍ كائنًا ما كانَ قَدْرُها لَنْ يَجْعَلَنا نُؤْمِنُ بِكَ.

7 132 وَقَالُوا۟ مَهْمَا تَأْتِنَا بِهِۦ مِنْ ءَايَةٍ لِّتَسْحَرَنَا بِهَا فَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ