لبد
ل ب د وتَدُورُ حَوْلَ: - تَكَرُّسِ الشَّىْءِ بَعْضِهِ فَوْقَ بَعْضٍ: فَاللِّبْدَةُ واللُّبْدَةُ كَذَلِكَ هِىَ كُلُّ شَعْرٍ أَوْ صُوفٍ مَنْفُوشٍ ومَبْلُولٍ بِالْمَاءِ قَالَ تَعَالَى (وأَنَّهُ لَمَّا قامَ عبدُ اللهِ يدعوه كادُوا يكونونَ عليه لِبَدًا) جَمْعُ لِبْدَةٍ والْمُرَادُ جَمَاعَاتٍ وهِىَ أَيْضًا الشَّعْرُ الْمُتَرَاكِبُ بَيْنَ كَتِفَيِ الْأَسَدِ وفِي الْمَثَلِ (هُوَ أَمْنَعُ مِنْ لِبْدَةِ الْأَسَدِ) وكَذَلِكَ غِطَاءٌ مِنْ أَغْطِيَةِ الرَّأْسِ يُتَّخَذُ مِنَ الصُّوفِ الْمَنْفُوشِ والْجَمْعُ أَلْبَادٌ ولُبُودٌ ولِبَدٌواللُّبْدَةُ هِىَ اللِّبْدَةُ والْجَمْعُ لُبَدٌ. لَبَدَ فُلَانٌ بِالْمَكَانِ يَلْبُدُ لُبُودًا ولَبِدَ بِالْمَكَانِ يَلْبَدُ لَبَدًا وأَلْبَدَ أَىْ أَقَامَ بِهِ ولَزِقَولَبَدَ الشَّىْءُ بِالْأَرْضِ أَىْ لَزِقَولَبَدَ الشَّىْءُ بِالشَّىْءِ أَىْ رَكِبَ بَعْضُه بَعْضًاولَبَدَ الصُّوفَ يَلْبِدُهُ لَبْدًا ولَبَّدَهُ أَىْ نَفَشَهُ وبَلَّهُ بِمَاءٍ ثُمَّ خَاطَهُ وجَعَلَهُ فِي رَأْسِ الْعَمَدِ ولَبِدَ بِالْمَكانِ يَلْبَدُ لَبَدًا أَىْ أَقَام بِهِولَبَّدَ الشَّىْءَ بِالشَّىْءِ أَىْ أَلْصَقَهُ بِهِ إْلْصَاقًا شَدِيدًا والْتَبَدَ الصُّوفُ ونَحْوُهُ أَىْ تَدَاخَلَ ولَزِقَ بَعْضُه فِي بَعْضٍواللُّبَدُ هُوَ الْمَالُ الْكَثِيرُ الْمُجْتَمِعُ قَالَ تَعَالَى(يقولُ أهلكتُ مالاً لُبَدًا)واللَّابِدُ هُوَ الْأَسَدُومَالٌ لَابِدٌ أَىْ كَثِيرٌ والْجَمْعُ لُبَدٌواللِّبَادَةُ هِىَ مَا يُلْبَسُ مِنَ اللُّبُودِ لِلْوِقَايَةِ مِنَ الْمَطَرِ والْبَرْدِواللَّبَدُ هُوَ الصُّوفُواللَّبْدُ هُوَ كُلُّ شَعْرٍ أَوْ صُوفٍ مَنْفُوشٍ ومَبْلُولٍ وكَذَلِكَ مَا يُوضَعُ تَحْتَ السِّرْجِ وكَذَلِكَ ضَرْبٌ مِنَ الْبُسُطِ والْجَمْعُ أَلْبَادٌ ولُبُودٌ.

72 19 وَأَنَّهُۥ لَمَّا قَامَ عَبْدُ ٱللَّهِ يَدْعُوهُ كَادُوا۟ يَكُونُونَ عَلَيْهِ لِبَدًا
90 6 يَقُولُ أَهْلَكْتُ مَالًا لُّبَدًا