قلع
ق ل ع وتَدُورُ حَوْلَ: - الانْتِزَاعِ: أَقْلَعَ الشَّىْءُ كَالْغُمَّةِ والسَّحَابِ أَىِ انْجَلَى وانْكَشَفَ وأَقْلَعَتِ السَّمَاءُ أَىٍ أَمْسَكَتْ عَنِ الْمَطَرِ؛ قال تعالى (وقِيلَ يَا أرْضُ ابْلَعِي مَاءَكِ ويَاسَمَاءُ أقْلِعِي) أى كُفِيِّ والْمِقْلَاعُ هُوَ مَا يُرْمَى بِهِ الْحَجَرُ والْجَمْعُ مَقَالِيعُ. قَلَعَ الشَّىْءَ يَقْلَعُهُ قَلْعًا فَانْقَلَعَ وقَلَّعَهُ واقْتَلَعَهُ أَىِ انْتَزَعَهُ مِنْ مَكَانِهِ وقَلِعَ الرَّاكِبُ يَقْلَعُ قَلَعًا أَىْ لَمْ يَثْبُتْ عَلَى السَّرْجِ وقَلِعَ الْمُصَارِعُ أَىْ لَمْ تَثْبُتْ رِجْلُهُ عِنْدَ الْمُصَارَعَةِ وأَقْلَعَ عَنِ الْأَمْرِ أَىْ كَفَّ عَنْهُ وتَرَكَهُ وتَقَلَّعَ فِي الْمَشْيِ أَىْ لَمْ يُبْطِئْ ولَمْ يَعْجَلْ وكَأَنَّهُ يَتَحَدَّرُ مِنْ ارْتِفَاعٍ والْقِلْعُ والْجَمْعُ قُلُوعٌ والْقِلَاعُ والْجَمْعُ قُلُعٌ هُوَ شِرَاعُ السَّفِينَةِ والْقُلَاعُ هُوَ مَرَضٌ يُصِيبُ الصِّغَارَ ونَادِرًا الْكِبَارَ ومَظْهَرُهُ نُقَطٌ بَيْضَاءُ فِي الْفَمِ والْحَلْقِ وسَبَبُهُ الْعَدْوَى بِفِطْرٍ خَاصٍّ والْقُلْعُ هُوَ الرَّجُلُ الْقَوِيُّ الْمَشْيِ والْقَلَعُ هُوَ مَا يَكُونُ عَلَى جِلْدِ الْأجْرَبِ كَالْقِشْرِوالْقَلْعَةُ هِىَ الْحِصْنُ الْمُمْتَنِعُ فِي الْجَبَلِوكَذَلِكَ مَا يُجْتَثُّ مِنْ أَصْلِهِ والْجَمْعُ قِلَاعٌ والْقُلْعَةُ هِىَ مَا لَايَدُومُ مِنَ الْمَالِ والدُّنْيَا دَارُ قُلْعَةٍ أَىْ تَحَوَّلٍ وارْتِحَالٍ والْقُلْعَةُ أَيْضًا الرَّجُلُ الضَّعِيفُ وكَذَلِكَ الذِي لَا يَثْبُتُ عَلَى السَّرْجِ والْقَلَّاعُ هُوَالشُّرَطَيُّ وكَذَلِكَ هُوَ النَّبَّاشُ وكَذَلِكَ هُوَ الْكَذَّابُ والْقَوْسُ الْقَلُوعُ هِىَ الْقَوْسُ التِي تَنْفَلِتُ فِي النَّزْعِ فَتَنْقَلِبُ والْجَمْعُ قُلُعٌ.

11 44 وَقِيلَ يَٰٓأَرْضُ ٱبْلَعِى مَآءَكِ وَيَٰسَمَآءُ أَقْلِعِى وَغِيضَ ٱلْمَآءُ وَقُضِىَ ٱلْأَمْرُ وَٱسْتَوَتْ عَلَى ٱلْجُودِىِّ وَقِيلَ بُعْدًا لِّلْقَوْمِ ٱلظَّٰلِمِينَ