فني
'ف ن ى' وتَدُورُ حَوْلَ: - العَدَمِ وانْتِهَاءِ الْوُجُودِ :فَالْفَانِي هُوَ الذِي بَادَ وانْتَهَى وُجُودُهُ؛ قال تعالى (كلُّ مَنْ عليها فَانٍ ويَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الجَلَالِ والإكرامِ) فَنِىَ الشَّىْءُ يَفْنَى فَنَاءً أَىْ بَادَ وانْتَهَى وُجُودُهُ وفَنِىَ فَلَانٌ أَىْ هَرِمَ وأَشْرَفَ عَلَى الْمَوْتِ وفَنِىَ فِي الشَّىْءِ أَىِ انْدَمَجَ فِيهِ وبَذَلَ غَايَةَ جُهْدِهِوأَفْنَى الشَّىْءَ أَىْ أَنْهَى وُجُودَهُ وتَفَانَى الْقَوْمُ أَىْ أَفْنَى بَعْضُهُمْ بَعْضًا فِي الْحَرْبِوتَفَانَى فِي الْعَمَلِ أَىْ أَجْهَدَ نَفْسَه فِيهِ حَتَّى كَادَ يَفْنَى والْأَفْنَاءُ هُمُ الْأَخْلَاطُ مِنَ النَّاسِ لَا يُعْلَمُ أَصْلُهُمْ والْفِنَاءُ هُوَ السَّاحَةُ الخالِيَةُ فِي الدَّارِ أَوْ بِجَانِبِهَا والْجَمْعُ أَفْنِيَةٌ.

55 26 كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ