سوق
س و ق وتَدُورُ حَوْلَ: - قِيادَةِ الشَّىءِ: فسَائِقُ الشَّىْءِ هُوَ قائِدُهُ؛ قال تعالى (وجاءَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَعَها سَائِقٌ وشَهِيدٌ) أى مَنْ يَسُوقُها إلَى أرْضِ المَحْشَرِ وانْسَاقَ فلانٌ أى تَبِعَ غيرَه وكذلك انْقادَ وانْساقَ الحَبْلُ ونحوُه أى انْقادَ طولاً والسُّوقَةُ هُمُ الرَّعِيَّةُ وكذلك أَوْسَاطُ النَّاسِ (عَوَامُّ النَّاسِ) والسُّوقُ هُوَ المَوْضِعُ الذِي يُجْلَبُ إلَيْه المَتَاعُ والسِّلَعُ للبَيْعِ والابْتياعِ والجَمْعُ أَسْواقٌ والسَّاقُ من الحيوانِ هِىَ مَا بَيْنَ الرُّكبةِ والقدمِ؛ قال تعالى (فطفقَ مسحًا بالسوقِ والأعناقِ) وساقُ الشجرةِ ونحوِها هو ما بينَ أصلِها إلى مُتَشَعَّبِ فُروعِها وأَغْصَانِها والجمعُ سُوقٌ وسِيقَانٌ وأسْوُقٌ؛ قالَ تَعالَى (فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ) ويُكْنَى بِهَا عن النَّفْس. سَاقَ فلانًا يَسُوقُهُ سَوْقًا وسِياقًا وسِيَاقةً ومَسَاقًا وأسَاقَهُ أى حثَّهُ من خَلْفِهِ عَلَى السَّيرِ؛ قَال تعالى (ونَسُوقُ المجرمين إلى جهنم وردا) أى ندفعُهم من خلفِهم (السَّوَّاقُ والسَّائقُ: قائدُ العَرَبةِ) وسَاقَ اللّهُ إلى فُلانٍ خَيْرًا وأسَاقَهُ أى بَعَثَهُ وأرْسَلَهُ وسَاقَتِ الرِّيحُ التُّرابَ ونَحْوَهُ أَىْ رَفَعَتْهُ وطَيَّرَتْهُ وساقَ الحديثَ أى سَرَدَهُ وسَلْسَلَهُ وسَاقَ المَهْرَ إلَى المَرْأةِ أى أَرْسَلَهُ وحَمَلَهُ إلَيْها وأَسَاقَ فُلانًا مَاشِيَةً أىْ جَعَلَهُ يَسُوقُها وتَسَاوَقَ القَوْمُ أى تَفَاخَرُوا وتَبَارَوْا في السَّوْقِ وسَاوَقَ فلانًا أى فاخَرَهُ في السَّوْقِ وكذلك بَارَاهُ أيُّهما أشَدُّ وأسْرَعُ وكذلك تَابَعَهُ وسَايَرَهُ وجَارَاه وتَسَاوَقَت الماشيةُ أى تتَابَعَتْ وكذلك تَزاحَمَتْ في السيرِ وسِياقُ الكلامِ هو تَتابُعُهُ وأُسْلوبُهُ الذِي يَجْرِي عَلَيْهِ (وكذلِكَ هُوَ موضوعُ الحَديثِ) وتَسَاوَقَ الشيئانِ أى تسايَرا أوتَقارَنا وتَسَوَّقَ فلانٌ أى بَاعَ واشْترَى وتَسَوَّقَ القومُ أَى اتَّخَذُوا سُوقًا وسَوَّقَ البِضاعةَ أى طلبَ لها سُوقًا (سَوَّقَ السِّلْعةَ تسويقًا: رَوَّجَ لَهَا) والسُّوقِىُّ هوالمنسوبُ إلى السُّوقِ وشىءٌ سُوقىٌّ أى غَيْرُ جيدِ الصُّنْعِ (فِعْلٌ سُوقِىٌّ: غَوْغائىٌّ ممجوجٌ) والسَّوَّاقُ هو السائقُ والسَّيِّقُ هو ما ساقَتْهُ الرِّيحُ من السحابِ والسَّيِّقةُ هى ما يُساقُ من الدوابِّ والمِسْوَقةُ هى عصًا تُساقُ بها الدابَّةُ والجمعُ مَساوِقُ والسَّويقُ هو طَعَامٌ يُتَّخَذُ من مدقوقِ الحِنطةِ والشعيرِ سُمِّىَ كذلك لانْقيادِهِ في الحلْقِ والجمعُ أسْوِقةٌ والسَّوَّاقُ هو بائعُ السَّوِيقِ أو صَانِعُهُ ساقَ فلانٌ فلانًا وأساقَهُ أى أصَابَ ساقَهُ وسَوِقَ يسْوَقُ سَوَقًا أى عظمتْ ساقُهُ وكذلك طَالتْ وكذلك حَسُنتْ معَ غِلَظٍ فهو أسْوقُ وهى سَوْقاءُ والجمعُ سُوقٌ وسَوَّقَ النبتُ أى صَارَ ذا سَاقٍ والسَّاقُ فِي الهَنْدَسَةِ هِىَ الضِّلْعُ والسَّوَّاقُ أو السُّوَّاقُ هو الطويلُ الساقِ وكذلك ما صَارَ عَلَى سَاقٍ مِنَ النَّبْتِ.

7 57 وَهُوَ ٱلَّذِى يُرْسِلُ ٱلرِّيَٰحَ بُشْرًۢا بَيْنَ يَدَىْ رَحْمَتِهِۦ حَتَّىٰٓ إِذَآ أَقَلَّتْ سَحَابًا ثِقَالًا سُقْنَٰهُ لِبَلَدٍ مَّيِّتٍ فَأَنزَلْنَا بِهِ ٱلْمَآءَ فَأَخْرَجْنَا بِهِۦ مِن كُلِّ ٱلثَّمَرَٰتِ كَذَٰلِكَ نُخْرِجُ ٱلْمَوْتَىٰ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ
8 6 يُجَٰدِلُونَكَ فِى ٱلْحَقِّ بَعْدَمَا تَبَيَّنَ كَأَنَّمَا يُسَاقُونَ إِلَى ٱلْمَوْتِ وَهُمْ يَنظُرُونَ
19 86 وَنَسُوقُ ٱلْمُجْرِمِينَ إِلَىٰ جَهَنَّمَ وِرْدًا
25 7 وَقَالُوا۟ مَالِ هَٰذَا ٱلرَّسُولِ يَأْكُلُ ٱلطَّعَامَ وَيَمْشِى فِى ٱلْأَسْوَاقِ لَوْلَآ أُنزِلَ إِلَيْهِ مَلَكٌ فَيَكُونَ مَعَهُۥ نَذِيرًا
25 20 وَمَآ أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِنَ ٱلْمُرْسَلِينَ إِلَّآ إِنَّهُمْ لَيَأْكُلُونَ ٱلطَّعَامَ وَيَمْشُونَ فِى ٱلْأَسْوَاقِ وَجَعَلْنَا بَعْضَكُمْ لِبَعْضٍ فِتْنَةً أَتَصْبِرُونَ وَكَانَ رَبُّكَ بَصِيرًا
27 44 قِيلَ لَهَا ٱدْخُلِى ٱلصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَن سَاقَيْهَا قَالَ إِنَّهُۥ صَرْحٌ مُّمَرَّدٌ مِّن قَوَارِيرَ قَالَتْ رَبِّ إِنِّى ظَلَمْتُ نَفْسِى وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَٰنَ لِلَّهِ رَبِّ ٱلْعَٰلَمِينَ
32 27 أَوَلَمْ يَرَوْا۟ أَنَّا نَسُوقُ ٱلْمَآءَ إِلَى ٱلْأَرْضِ ٱلْجُرُزِ فَنُخْرِجُ بِهِۦ زَرْعًا تَأْكُلُ مِنْهُ أَنْعَٰمُهُمْ وَأَنفُسُهُمْ أَفَلَا يُبْصِرُونَ
35 9 وَٱللَّهُ ٱلَّذِىٓ أَرْسَلَ ٱلرِّيَٰحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَسُقْنَٰهُ إِلَىٰ بَلَدٍ مَّيِّتٍ فَأَحْيَيْنَا بِهِ ٱلْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا كَذَٰلِكَ ٱلنُّشُورُ
38 33 رُدُّوهَا عَلَىَّ فَطَفِقَ مَسْحًۢا بِٱلسُّوقِ وَٱلْأَعْنَاقِ
39 71 وَسِيقَ ٱلَّذِينَ كَفَرُوٓا۟ إِلَىٰ جَهَنَّمَ زُمَرًا حَتَّىٰٓ إِذَا جَآءُوهَا فُتِحَتْ أَبْوَٰبُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَآ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَتْلُونَ عَلَيْكُمْ ءَايَٰتِ رَبِّكُمْ وَيُنذِرُونَكُمْ لِقَآءَ يَوْمِكُمْ هَٰذَا قَالُوا۟ بَلَىٰ وَلَٰكِنْ حَقَّتْ كَلِمَةُ ٱلْعَذَابِ عَلَى ٱلْكَٰفِرِينَ
39 73 وَسِيقَ ٱلَّذِينَ ٱتَّقَوْا۟ رَبَّهُمْ إِلَى ٱلْجَنَّةِ زُمَرًا حَتَّىٰٓ إِذَا جَآءُوهَا وَفُتِحَتْ أَبْوَٰبُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلَٰمٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَٱدْخُلُوهَا خَٰلِدِينَ
48 29 مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ ٱللَّهِ وَٱلَّذِينَ مَعَهُۥٓ أَشِدَّآءُ عَلَى ٱلْكُفَّارِ رُحَمَآءُ بَيْنَهُمْ تَرَىٰهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ ٱللَّهِ وَرِضْوَٰنًا سِيمَاهُمْ فِى وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ ٱلسُّجُودِ ذَٰلِكَ مَثَلُهُمْ فِى ٱلتَّوْرَىٰةِ وَمَثَلُهُمْ فِى ٱلْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْـَٔهُۥ فَـَٔازَرَهُۥ فَٱسْتَغْلَظَ فَٱسْتَوَىٰ عَلَىٰ سُوقِهِۦ يُعْجِبُ ٱلزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ ٱلْكُفَّارَ وَعَدَ ٱللَّهُ ٱلَّذِينَ ءَامَنُوا۟ وَعَمِلُوا۟ ٱلصَّٰلِحَٰتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًۢا
50 21 وَجَآءَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَّعَهَا سَآئِقٌ وَشَهِيدٌ
68 42 يَوْمَ يُكْشَفُ عَن سَاقٍ وَيُدْعَوْنَ إِلَى ٱلسُّجُودِ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ
75 29 وَٱلْتَفَّتِ ٱلسَّاقُ بِٱلسَّاقِ
75 30 إِلَىٰ رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ ٱلْمَسَاقُ