سكر
س ك ر وتَدُورُ حَوْلَ:‏ - الحَيْرةِ: فَالسُّكَارَى هُمْ غَائِبُو العُقولِ مِنْ شُرْبِ الخَمْرِ ونَحْوِها؛ قال تعالى (وترى الناسَ سُكارى وما هم بسُكارَى ولكن عذابَ اللهِ شديدٌ) وسَكْرةُ المَوْتِ هِىَ غَشْيتُه وشِدَّتُه؛ قال تعالى (وجاءتْ سَكْرَة المَوْتِ بالحَقِّ) - ومِن المَعْنَى السَّابقُ يُشْتَقُّ مَعْنَى اللَّذَّةِ والحَلاوَةِ فَالسُّكَّرُ هو مادَّةٌ حُلْوةٌ تُسْتَخْرَجُ غالبًا من عصيرِ القَصَبِ أو البَنْجَرِ وكذلك نَوْعٌ من العِنَبِ أبيضُ صادِقُ الحَلاوةِ وكذلك نَوْعٌ من الرُّطَبِ طَيِّبٌ صادِقُ الحَلاوةِ واحِدَتُهُ سُكَّرةٌ. * سَكِرَ فلانٌ من الشَّرابِ يَسْكَرُ سَكَرًا وسُكْرًا وسَكَرانًا أى غَابَ عَقْلُهُ وإدراكُهُ فهُوَ سَكِرٌ وسَكْرانٌ وهِىَ سَكِرَةٌ وسَكْرَى وسَكْرانةٌ وأسْكَرَ الشَّرَابُ فلانًا أى جَعَلَهُ يُسْكَرُ (المُسْكِراتُ: مُغَيِّباتُ العَقْلِ) وسَكَّرَهُ أى بَالَغَ في إسْكارِهِ وسُكِّرَ بَصَرُ فُلانٍ أى غُشِىَ عَلَيْهِ أو حُبِسَ عَنِ النَّظَرِ أو حُيِّرَ وشَخَصَ؛ قال تعالى (لقالوا إنما سُكِّرتْ أبْصَارُنا بل نحن قومٌ مسحورون) وتَسَاكَرَ فلانٌ أى أظْهَرَ السُّكْرَ وليسَ بسَكْرانٍ والسُّكْرُ هُوَ غَيْبُوبَةُ العَقْلِ واخْتِلاطُهُ مِنْ الشَّرَابِ المُسْكِرِ وقَدْ يَعْتَرِي الإنْسَانَ مِنَ الغَضَبِ أو العِشْقِ أو غَيْرِهما والسَّكَرُ هُوَ كُلُّ مَا يُسْكِرُ مِنْ خَمْرٍ وشَرَابٍ وكذلك نَقِيعُ التَّمْرِ الذِي لَمْ تَمَسَّهُ النَّارُ قال تعالى (ومن ثمراتِ النخيلِ والأعنابِ تَتَّخِذونَ منه سَكَرًا ورزْقًا حَسَنًا) وكذلك الخَلُّ والسَّكَّارُ هُوَ بائعُ السَّكَرِ من الخَمْرِ والنَّبيذِ ومَا أشْبَهَهما والمُسَكَّرُ هو المَخْمورُ والسِّكِّيرُ وجمعُهُ سِكِّيرةٌ هُوَ مَنْ يُدْمِنُ عَلَى شُرْبِ الخَمْرِ أوالسَّكورُ وجمعُهُ سُكُرٌ هو الكثيرُ السُّكْرِ والسَّكْرةُ هِىَ المَرَّةُ من السُّكْرِ والسَّكْرَةُ هِىَ غَلَبَةُ اللَّذَّةِ عَلَى الشَّبَابِ (النَّشْوة). * سَكَّرَ الماءَ ونحوَهُ أى حَلَّاه بالسُّكَّرِ والمُسَكَّرُ هُوَ ما حُلِّىَ بالسُّكَّرِ والسُّكَّريَّةُ هِىَ وِعَاءُ السُّكَّرِ (السُّكَّرِيَّات) والبَوْلُ السُّكَّرىُّ هُوَ مَرَضٌ يظهَرُ فيه سُكَّرُ العِنَبِ في البَوْلِ نتيجةَ أسبابٍ مُتَنَوِّعةٍ منها نقْصُ الأنسولينِ الذي يُنَظِّمُ احْتِراقَ هَذَا السُّكَّرِ فِي خَلايَا الجِسْمِ.

4 43 يَٰٓأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءَامَنُوا۟ لَا تَقْرَبُوا۟ ٱلصَّلَوٰةَ وَأَنتُمْ سُكَٰرَىٰ حَتَّىٰ تَعْلَمُوا۟ مَا تَقُولُونَ وَلَا جُنُبًا إِلَّا عَابِرِى سَبِيلٍ حَتَّىٰ تَغْتَسِلُوا۟ وَإِن كُنتُم مَّرْضَىٰٓ أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ أَوْ جَآءَ أَحَدٌ مِّنكُم مِّنَ ٱلْغَآئِطِ أَوْ لَٰمَسْتُمُ ٱلنِّسَآءَ فَلَمْ تَجِدُوا۟ مَآءً فَتَيَمَّمُوا۟ صَعِيدًا طَيِّبًا فَٱمْسَحُوا۟ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ إِنَّ ٱللَّهَ كَانَ عَفُوًّا غَفُورًا
15 15 لَقَالُوٓا۟ إِنَّمَا سُكِّرَتْ أَبْصَٰرُنَا بَلْ نَحْنُ قَوْمٌ مَّسْحُورُونَ
15 72 لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِى سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ
16 67 وَمِن ثَمَرَٰتِ ٱلنَّخِيلِ وَٱلْأَعْنَٰبِ تَتَّخِذُونَ مِنْهُ سَكَرًا وَرِزْقًا حَسَنًا إِنَّ فِى ذَٰلِكَ لَءَايَةً لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ
22 2 يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّآ أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى ٱلنَّاسَ سُكَٰرَىٰ وَمَا هُم بِسُكَٰرَىٰ وَلَٰكِنَّ عَذَابَ ٱللَّهِ شَدِيدٌ
50 19 وَجَآءَتْ سَكْرَةُ ٱلْمَوْتِ بِٱلْحَقِّ ذَٰلِكَ مَا كُنتَ مِنْهُ تَحِيدُ