سحت
س ح ت وتَدُورُ حَوْلَ: - الاستئصالِ: أَسْحَتَ الشَّىءَ أى اسْتأصَلَهُ قالَ تَعالَى (لا تَفْتَرُوا على اللهِ كَذِبًا فَيُسْحِتَكُمْ بعَذَابٍ) ومِنْهُ السُّحْتُ وهُوَ مَا خَبُثَ وقَبُحَ من المَكَاسِبِ فلَزِمَ عَنْهُ العَارُ كَالرِّشْوةِ ونحوِها قال تعالى (سَمَّاعون للكذب أكالون للسُّحْتِ) أى المَالِ الحَرَامِ لأنَّهُ يَذْهَبُ بالحَلالِ ويمْحَقُهُ سَحَتَ الشَّىءَ يَسْحَتُهُ سَحْتًا وسَحَّتَهُ أى اسْتَأْصَلَهُ وسَحَتَ الشَّحْمَ عن اللَّحْمِ أى قَشَرَهُ وعَامٌ أسْحَتُ أى لا مَرْعَى فِيهِ وسَنَةٌ سَحْتاءُ أى جَافَّةٌ والجمعُ سُحْتٌ وسَحَتَ فِى تِجارتِهِ وأسْحَتَ وسَحَّتَ أى اكْتَسَبَ السُّحْتَ ووَقَعَ فيهِ وأَسْحَتَت التِّجارةُ أى خَبُثَتْ وحَرُمَتْ والسُّحُتُ أوالسَّحِيتُ أوالمَسْحُوتُ هُوَ الرَّغِيبُ الوَاسِعُ الجَوْفِ الذِي لا يَشْبَعُ.

5 42 سَمَّٰعُونَ لِلْكَذِبِ أَكَّٰلُونَ لِلسُّحْتِ فَإِن جَآءُوكَ فَٱحْكُم بَيْنَهُمْ أَوْ أَعْرِضْ عَنْهُمْ وَإِن تُعْرِضْ عَنْهُمْ فَلَن يَضُرُّوكَ شَيْـًٔا وَإِنْ حَكَمْتَ فَٱحْكُم بَيْنَهُم بِٱلْقِسْطِ إِنَّ ٱللَّهَ يُحِبُّ ٱلْمُقْسِطِينَ
5 62 وَتَرَىٰ كَثِيرًا مِّنْهُمْ يُسَٰرِعُونَ فِى ٱلْإِثْمِ وَٱلْعُدْوَٰنِ وَأَكْلِهِمُ ٱلسُّحْتَ لَبِئْسَ مَا كَانُوا۟ يَعْمَلُونَ
5 63 لَوْلَا يَنْهَىٰهُمُ ٱلرَّبَّٰنِيُّونَ وَٱلْأَحْبَارُ عَن قَوْلِهِمُ ٱلْإِثْمَ وَأَكْلِهِمُ ٱلسُّحْتَ لَبِئْسَ مَا كَانُوا۟ يَصْنَعُونَ
20 61 قَالَ لَهُم مُّوسَىٰ وَيْلَكُمْ لَا تَفْتَرُوا۟ عَلَى ٱللَّهِ كَذِبًا فَيُسْحِتَكُم بِعَذَابٍ وَقَدْ خَابَ مَنِ ٱفْتَرَىٰ