زهق
ز هـ ق وتدور حول:ضِيقِ وصُعوبةٍ يُؤدَّيانِ غالِبًا إلَى هَلاكٍ: زَهَقَ الباطلُ أى زالَ واضْمَحلَّ فهو زاهِقٌ وزَهوقٌ قال تعالى (وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا) زَهَقَ الشىءُ يزْهَقُ زَهَقًا وزُهوقًا وانْزَهَقَ أى سَبَقَ وتَقَدَّمَ وزَهَقَ السهمُ أى جاوَزَ الهَدَفَ وزَهَقَتْ نفْسُ فلانٍ أى خَرَجَتْ (مِن الجَسَدِ) بصعوبةٍ وأزْهقَ في السَّيرِ أى أسْرَعَ وأزْهَقَ الشىءَ وزَاهَقَهُ أى جعلَهُ يَزْهَقُ وأزْهَقَ السَّهْمَ مِنَ الهَدَفِ أى أجازَهُ والزاهِقُ هُو الشديدُ الجرىِ من المِياهِ وهو كذلك المُنْهَزِمُ وهو كذلك الذي سَبَقَ وتَقَدَّمَ والجمعُ زُهُقٌ وزُهَّقٌ والزَّهَقُ هو المُطْمَئنُّ من الأرضِ والمَزْهَقَةُ هِىَ مَوْضِعُ الزُّهوقِ (زَهَقُ: مَلَلٌ زَهْقان دارِجة) (راجِع الوَسيطَ)

9 55 فَلَا تُعْجِبْكَ أَمْوَٰلُهُمْ وَلَآ أَوْلَٰدُهُمْ إِنَّمَا يُرِيدُ ٱللَّهُ لِيُعَذِّبَهُم بِهَا فِى ٱلْحَيَوٰةِ ٱلدُّنْيَا وَتَزْهَقَ أَنفُسُهُمْ وَهُمْ كَٰفِرُونَ
9 85 وَلَا تُعْجِبْكَ أَمْوَٰلُهُمْ وَأَوْلَٰدُهُمْ إِنَّمَا يُرِيدُ ٱللَّهُ أَن يُعَذِّبَهُم بِهَا فِى ٱلدُّنْيَا وَتَزْهَقَ أَنفُسُهُمْ وَهُمْ كَٰفِرُونَ
17 81 وَقُلْ جَآءَ ٱلْحَقُّ وَزَهَقَ ٱلْبَٰطِلُ إِنَّ ٱلْبَٰطِلَ كَانَ زَهُوقًا
21 18 بَلْ نَقْذِفُ بِٱلْحَقِّ عَلَى ٱلْبَٰطِلِ فَيَدْمَغُهُۥ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ ٱلْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ