رمي
ر م ى وتَدُورُ حَوْلَ: - نَبْذِ الشىءِ: فالرَّمْىُّ هُوَ الإلْقاءُ للشَّىءِ؛ قالَ تَعالَى (ومَا رَمَيْتَ إذْ رَمَيْتَ ولكِنَّ اللّهَ رَمَى) والرِّمايَةُ هِىَ حِرْفَةُ أو نَشاطُ الرَّامِي الذي يُطْلَقَ السَّهْمَ ونَحْوَه عَلَى هَدَفِهِ قال عُمَرُ بنُ الخَطَّابِ (عَلِّمُوا اوْلادَكُمُ الرِّمايَةَ والسِّباحَةَ ورُكوبَ الخَيْلِ) والمَرْمَى هُوَ المَقْصِدُ والهَدَفُ وهُوَ مَوْضِعُ الرَّمِىِ عامَّةً والجَمْعُ مَرامٍ وقال تَعالى (ومَنْ يَكْسِبْ خَطِيئَةً أوْ إثْما ثُمَّ يَرْمِ بِهِ بَريئًا فَقَدِ احْتَمَلَ بُهْتانًا وإثْمًا مُبِينًا) رَمَى الشَّىءَ أو بالشَّىءِ مِنْ يَدِهِ رَمْيًا ورِمايَةً فارْتَمَى وأرْماهُ أى ألْقاهُ وقَذَفَهُ ورَمَى اللهُ لَهُ أى نَصَرَهُ ورَمَى فلانٌ فلانًا بأمْرٍ قَبِيحٍ أى نَسَبَهُ للفاحِشَةِ ورَمَى بِحَبْلَهِ عَلَى غارِبِهِ أى خَلاّهُ وشَأنَهُ ورَمَى المكانَ أى قَصَدَهُ ورَمَى الصَّيْدَ رَمْيًا وَرَمْيَةً أى أطْلَقَ عَلَيْهِ مَا يَصِيدُهُ وأرْمَى الشَّىءُ أى زادَ وكَثُرَ والرَّمْيُ هُوَ الزِّيادَةُ فِي العُمْرِ وأرْمَتْ بِهِ البِلادَ أى أخْرَجَتْهُ وارْتَمَى المُتَسابِقانِ وتَرامِيا أى نافَسَ كُلُّ مِنْهُما الآخَرَ فِي إصابَةِ الهَدَفِ وتَرامَى القَومُ أى قَذَفَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا وتَرامَى الشَّىءُ أى تَتابَعَ وازْدَادَ وتَرامَتْ أطْرافُ الشَّىءِ أى تَباعَدَتْ والرَّمِىُّ هُوَ السَّحابُ الخَرِيفِىُّ العَظِيمُ القَطْرِ والرَّمْيَةُ هِىَ المَرَّةُ مِنَ الرَّمْىِ والرَّمِيَّةُ هِىَ الصَّيْدُ والجَمْعَ رَمايا وكلامٌ بَعِيدُ المَرامِي أى خَفِىُّ المَقاصِدِ (عَميقُها) والمِرْماةُ سَهْمُ صَغْيرٌ ضَعِيفٌ يُتَعَلَّمُ بِهِ الرَّمِىُ عادَةً (الرَّامِى والجَمْعُ رُمَاةٌ: المُحارِبونَ بالسِّهامِ والنَّبْلِ وكُلِّ ما يُرْمَى عُمومًا).

4 112 وَمَن يَكْسِبْ خَطِيٓـَٔةً أَوْ إِثْمًا ثُمَّ يَرْمِ بِهِۦ بَرِيٓـًٔا فَقَدِ ٱحْتَمَلَ بُهْتَٰنًا وَإِثْمًا مُّبِينًا
8 17 فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَٰكِنَّ ٱللَّهَ قَتَلَهُمْ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَٰكِنَّ ٱللَّهَ رَمَىٰ وَلِيُبْلِىَ ٱلْمُؤْمِنِينَ مِنْهُ بَلَآءً حَسَنًا إِنَّ ٱللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ
24 4 وَٱلَّذِينَ يَرْمُونَ ٱلْمُحْصَنَٰتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا۟ بِأَرْبَعَةِ شُهَدَآءَ فَٱجْلِدُوهُمْ ثَمَٰنِينَ جَلْدَةً وَلَا تَقْبَلُوا۟ لَهُمْ شَهَٰدَةً أَبَدًا وَأُو۟لَٰٓئِكَ هُمُ ٱلْفَٰسِقُونَ
24 6 وَٱلَّذِينَ يَرْمُونَ أَزْوَٰجَهُمْ وَلَمْ يَكُن لَّهُمْ شُهَدَآءُ إِلَّآ أَنفُسُهُمْ فَشَهَٰدَةُ أَحَدِهِمْ أَرْبَعُ شَهَٰدَٰتٍۭ بِٱللَّهِ إِنَّهُۥ لَمِنَ ٱلصَّٰدِقِينَ
24 23 إِنَّ ٱلَّذِينَ يَرْمُونَ ٱلْمُحْصَنَٰتِ ٱلْغَٰفِلَٰتِ ٱلْمُؤْمِنَٰتِ لُعِنُوا۟ فِى ٱلدُّنْيَا وَٱلْءَاخِرَةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ
77 32 إِنَّهَا تَرْمِى بِشَرَرٍ كَٱلْقَصْرِ
105 4 تَرْمِيهِم بِحِجَارَةٍ مِّن سِجِّيلٍ