ختم
خ ت م وتدور حول:-بُلوغِ آخِرِ الشىءِ:خاتِم كُلِّ شىءٍ آخِرُه وخاتِم النَّبيِّين هو مُحَمَدٌ صلّى اللهُ عليه وسَلَّمَ قال تعالى (ما كانَ مُحَمَّدٌ أبا أحَدٍ من رِجالِكم ولكن رَسولَ اللهِ وخاتِمَ النّبيِّنَ)-الطَّبْعِ:قال تعالى (خَتَمَ اللهُ على قُلوبِهم) أى طَبَع عليها وجَعَلَها لا تَفْهَمُ شَيئًا ولا يَنْفُذُ الإيْمانُ إليها خَتَمَ النَّحْلُ يَخْتِمُ خَتْمًا أى مَلأ خَليَّتَه عسَلاً؛ قالَ تَعالَى (كأَنَّهُ رَحيقٌ مختومٌ) وخَتَم على الطَّعامِ أو الشَّرابِ أى غَطَّى فُوَّهةَ وِعائه بغِطاءٍ وخَتَمَ على فَمِه أى مَنعَه مِن الكلامِ وخَتَم الشىءَ واخْتَتَمَه أى أتَمَّه (خَتْمُ القُرْآنِ) وخاتِمة كُلِّ شىءٍ أو خِتامُه عاقِبته ونِهايتُه وتَخَتَّمَ أى لَبِسَ الخاتِمَ وهو حَلْقةٌ ذاتُ فَصٍّ تُلْبَسُ فى الإصْبَعِ وخَتَمَ الشىءَ وخَتَم على الشىءِ أى طَبَعَه واثَّرَ فيه بِنَقْشٍ الخاتِمِ والخَتْمُ هو أثَرُ النَّقْشِ

2 7 خَتَمَ ٱللَّهُ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ وَعَلَىٰ سَمْعِهِمْ وَعَلَىٰٓ أَبْصَٰرِهِمْ غِشَٰوَةٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ
6 46 قُلْ أَرَءَيْتُمْ إِنْ أَخَذَ ٱللَّهُ سَمْعَكُمْ وَأَبْصَٰرَكُمْ وَخَتَمَ عَلَىٰ قُلُوبِكُم مَّنْ إِلَٰهٌ غَيْرُ ٱللَّهِ يَأْتِيكُم بِهِ ٱنظُرْ كَيْفَ نُصَرِّفُ ٱلْءَايَٰتِ ثُمَّ هُمْ يَصْدِفُونَ
33 40 مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَآ أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَٰكِن رَّسُولَ ٱللَّهِ وَخَاتَمَ ٱلنَّبِيِّۦنَ وَكَانَ ٱللَّهُ بِكُلِّ شَىْءٍ عَلِيمًا
36 65 ٱلْيَوْمَ نَخْتِمُ عَلَىٰٓ أَفْوَٰهِهِمْ وَتُكَلِّمُنَآ أَيْدِيهِمْ وَتَشْهَدُ أَرْجُلُهُم بِمَا كَانُوا۟ يَكْسِبُونَ
42 24 أَمْ يَقُولُونَ ٱفْتَرَىٰ عَلَى ٱللَّهِ كَذِبًا فَإِن يَشَإِ ٱللَّهُ يَخْتِمْ عَلَىٰ قَلْبِكَ وَيَمْحُ ٱللَّهُ ٱلْبَٰطِلَ وَيُحِقُّ ٱلْحَقَّ بِكَلِمَٰتِهِۦٓ إِنَّهُۥ عَلِيمٌۢ بِذَاتِ ٱلصُّدُورِ
45 23 أَفَرَءَيْتَ مَنِ ٱتَّخَذَ إِلَٰهَهُۥ هَوَىٰهُ وَأَضَلَّهُ ٱللَّهُ عَلَىٰ عِلْمٍ وَخَتَمَ عَلَىٰ سَمْعِهِۦ وَقَلْبِهِۦ وَجَعَلَ عَلَىٰ بَصَرِهِۦ غِشَٰوَةً فَمَن يَهْدِيهِ مِنۢ بَعْدِ ٱللَّهِ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ
83 25 يُسْقَوْنَ مِن رَّحِيقٍ مَّخْتُومٍ
83 26 خِتَٰمُهُۥ مِسْكٌ وَفِى ذَٰلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ ٱلْمُتَنَٰفِسُونَ