حير
'ح ى ر' وتدور حول: - التَّرَدُّدِ في الشىءِ قال تعالى (كالذي استهوته الشياطين في الأرضِ حَيْرانَ) أى مُضطربًا لا يدري جِهَةَ الصوابِ حارَ بصَرُ فلانٍ يحْيَرُ (يَحَارُ) حَيرًا وحَيْرةً وحَيَرانًا أى نَظَرَ إلى الشىءِ فلم يقوَ على النظَرِ إليه وارْتَدَّ عنهوحارَ فلانٌ أى ضلَّ سبيلَه فهو حائرٌ وحَيرانُ وهى حَيرَى والجمع حَيَارَى وحَيَّرَه أى أوقَعَه في الحِيْرَةِوتَحَيَّرَ فلانٌ أى وَقَعَ في حِيَرةٍوالحِيَرةُ هى التَّرَدُّدُ والاضطرابُوطريقٌ مُسْتحيرٌ أى في صَحْراءُ لا يُعْلَمُ لها مَنفَذٌ وحارَ الماءُ في المكانِ واسْتحارَ أى اجْتًمًعً ودارَ وتَحَيَّرَ المكانُ بالماءِ واسْتحارَ أى امْتلأَ وتَحَيَّرَ السحابُ أى لَزِمَ مكانَه فلم يبرحْه وصبَّ الماءَ صبًّاوالحَيِّرُ هو الغَيْمُ ينْشأُ مع المطرِ فيَتَحَيَّرُ في السَّماءِ والحارةُ هى مَحَلَّةٌ مُتَّصِلةُ المنازلِوالحَيْرُ هو شِبْهُ حظيرةٍ أو الحِمَى

6 71 قُلْ أَنَدْعُوا۟ مِن دُونِ ٱللَّهِ مَا لَا يَنفَعُنَا وَلَا يَضُرُّنَا وَنُرَدُّ عَلَىٰٓ أَعْقَابِنَا بَعْدَ إِذْ هَدَىٰنَا ٱللَّهُ كَٱلَّذِى ٱسْتَهْوَتْهُ ٱلشَّيَٰطِينُ فِى ٱلْأَرْضِ حَيْرَانَ لَهُۥٓ أَصْحَٰبٌ يَدْعُونَهُۥٓ إِلَى ٱلْهُدَى ٱئْتِنَا قُلْ إِنَّ هُدَى ٱللَّهِ هُوَ ٱلْهُدَىٰ وَأُمِرْنَا لِنُسْلِمَ لِرَبِّ ٱلْعَٰلَمِينَ