حسد
'ح س د' وتدور حول:- تَمَنِّى مَا عِنْدَ الغَيْرِ مِنْ نِعمةٍ أو سلْبَه إيَّاها وهُوَ الحَسَدُ قال تعالى (وَدَّ كَثيرٌ مِنْ أهْلِ الكِتابِ لَوْ يَرودُّونَكم مِنْ بَعْدِ إيمانِكم كُفَّارًا حَسَدًا مِن عِنْدَ أنْفْسِهم) البَقَرة 109‏ حَسَدَ فلانٌ الشيءَ يَحْسُدُه ويَحْسَدُه حَسَدًا وحُسُودًا وحَسَادَةً أي قَشَرَه وحَسَدَ فلانٌ فلانًا يَحْسُدُه حَسَدًا أي تَمَنَّى أن تتحوَّلَ إليه نعمتُه أو أن يُسْلَبَ إياها يقالحَسَدَه النعمةَ وحَسَدَه على النعمةِوأحْسَدَ فلانٌ فلانًا أي وجَدَه حاسِدًاوتحاسَدَ القومُ أي حَسَدَ بَعْضُهم بَعْضًا وفى الحديثِ (لا تحاسَدُوا ولا تباغَضُوا ولا تدابَروا وكونوا عِبادَ اللهِ إخوانًا) والحَسودُ هو مَنْ طَبْعُه الحَسَدُ ذَكَرًا كان أو أنثَى والجمع حُسُدٌ:(وإذا أَرادَ اللّهُ نَشْرَ فَضيلةٍ ::: طُوِيَتْ أَتَاحَ لَهَا لِسانَ حَسودِ لَوْلا انْتشارُ النَّارِ فِيما جاوَرَتْ ::: ما كانَ يُعْرَفُ طِيبُ عَرْفِ العُودِ) والمَحْسَدَةُ هى ما يُحْسَدُ عليه الإنسانُ مِنْ مالٍ ونحوِه يقال المَحْسَدةُ مَفْسَدَةٌ

2 109 وَدَّ كَثِيرٌ مِّنْ أَهْلِ ٱلْكِتَٰبِ لَوْ يَرُدُّونَكُم مِّنۢ بَعْدِ إِيمَٰنِكُمْ كُفَّارًا حَسَدًا مِّنْ عِندِ أَنفُسِهِم مِّنۢ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ ٱلْحَقُّ فَٱعْفُوا۟ وَٱصْفَحُوا۟ حَتَّىٰ يَأْتِىَ ٱللَّهُ بِأَمْرِهِۦٓ إِنَّ ٱللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَىْءٍ قَدِيرٌ
4 54 أَمْ يَحْسُدُونَ ٱلنَّاسَ عَلَىٰ مَآ ءَاتَىٰهُمُ ٱللَّهُ مِن فَضْلِهِۦ فَقَدْ ءَاتَيْنَآ ءَالَ إِبْرَٰهِيمَ ٱلْكِتَٰبَ وَٱلْحِكْمَةَ وَءَاتَيْنَٰهُم مُّلْكًا عَظِيمًا
48 15 سَيَقُولُ ٱلْمُخَلَّفُونَ إِذَا ٱنطَلَقْتُمْ إِلَىٰ مَغَانِمَ لِتَأْخُذُوهَا ذَرُونَا نَتَّبِعْكُمْ يُرِيدُونَ أَن يُبَدِّلُوا۟ كَلَٰمَ ٱللَّهِ قُل لَّن تَتَّبِعُونَا كَذَٰلِكُمْ قَالَ ٱللَّهُ مِن قَبْلُ فَسَيَقُولُونَ بَلْ تَحْسُدُونَنَا بَلْ كَانُوا۟ لَا يَفْقَهُونَ إِلَّا قَلِيلًا
113 5 وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ