برد
ب ر د وتَدُورُ حَوْلَ: - انخفاضِ الحَرَارةِ قالَ تَعالَى (قُلْنَا يا نارُ كُونِى بَرْدًا وسَلَامًا عَلَى إبراهيم) الأَنبياء 69. - السُّكونِ واللُّزوم. - البُرْدِ أَو البُرْدةِ وهِىَ نَوْعٌ مِن الثِّيابِ كالعَبَاءةِ يُلْتَحَفُ بِهِ. - الرَّسائلِ. - تَسْويةِ المَعادِنِ وتنعيمِها. - نَبَاتِ البَرْدىِّ الَّذى اشْتَهَرَ قُدَماءُ المِصْريِّين بصِناعةِ وَرَقِ الكِتابةِ مِنهُ. * بَرَدَ الشَّىْءُ يَبْرُدُ بَرْدًا وبُرودًا وكذلِكَ بَرُدَ يَبْرُدُ بُرودةً أَىْ هَبَطَتْ دَرَجةُ حَرَارتِهِ فهُوَ بارِدٌ عَكْسُ الحارِّ السَّاخِنِ وبَرَّدَ فُلانٌ الشَّىْءَ وكذلِكَ أَبْرَدَهُ أَىْ جَعَلَهُ بارِدًا وبَرَّدَ فُلانٌ عَنْ فُلانٍ أَىْ خَفَّفَ عَنْهُ فيُقالُ مَثَلاً (بَرَّدَ نارَ شَوْقِهِ) أَو (بَرَّدَ نارَ غَضَبِهِ) وهكذا والبَرَدُ هُوَ الماءُ المتجمِّدُ يَنْزِلُ مِن السَّحَابِ قِطَعًا صَغيرةً نِصْفَ شَفَّافةٍ ويُسَمَّى أَيْضًا (حَبَّ الغَمَامِ)؛ قالَ تَعالَى (ويُنَزِّلُ مِن السَّمَاءِ مِنْ جِبالٍ فِيها مِنْ بَرَدٍ) النُّور 43 والبَرَّادَةُ هِىَ الثَّلَّاجةُ والبَرَّادُ هُوَ إناءٌ يُوضَعُ فِيهِ الشَّرَابُ السَّاخنُ لِيَبْرُدَ وذَواتُ الدَّمِ البارِدِ هِىَ الحَيْواناتُ الَّتِى تَتَغَيَّرُ دَرَجةُ حَرَارةِ دِمائِها مَعَ تَغَيُّرِ دَرَجةِ حَرَارةِ البِيئةِ المُحِيطةِ بِها. * بَرَدَ فُلانٌ بُرودًا أَىْ فَتَرَ وكَسِلَ وفُلانٌ بارِدٌ أَىْ هادِئُ الأعصابِ لا يُسْتَثارُ وبَرَدَ حَقُّ فُلانٍ عَلَى فُلانٍ أَىْ ثَبَتَ ولَزِمَ ورِبْحٌ بارِدٌ أَىْ جاءَ بغَيْرِ تَعَبٍ وفِى الحَديثِ الشَّريفِ (الصَّوْمُ فِى الشِّتاءِ الغَنيمةُ البارِدةُ) أَىْ مَكْسَبٌ دُونَ تَعَبٍ لِأَنَّ المَرْءَ يَحْصُلُ عَلَى أَجْرٍ دُونَ ظَمَأٍ. * البُرْدُ والبُرْدةُ هُوَ كِساءٌ يُلْتَحَفُ بِهِ وقَدْ كانَتْ لِلرَّسولِ - صَلَّى اللّهُ عَلَيْهِ وسَلَّمَ - بُرْدةٌ خَضْراءُ شَهيرةٌ وبِها سُمِّيَتْ القَصيدةُ الَّتى مَدَحَهُ بِها (البُوصِيرِىُّ) وقَدْ قالَ أَميرُ الشُّعَراءِ (أَحْمَدُ شَوْقِىّ) مُشيرًا إلَيْها فِى قَصيدتِهِ (نَهْجِ البُرْدة): (المادحونَ وأَرْبابُ الهَوَى تَبَعٌ ::: لِصاحِبِ البُرْدةِ الفَيْحاءِ ذِى العِصَمِ) أَىْ أَنَّ كُلَّ مادِحِى الرَّسولِ - صَلَّى اللّهُ عَلَيْهِ وسَلَّمَ - قَدْ ساروا فِى مَدائِحِهِم عَلَى طَريقِ قَصيدةِ البُرْدةِ. * البَريدُ فِى أَصْلِهِ كَلِمةٌ فارِسِيَّةٌ كانَتْ تُطْلَقُ عَلَى دابَّةٍ كالبَغْلِ ثُمَّ أُطْلِقَ عَلَى ما تَحْمِلُهُ مِنْ رسائلَ وأَيْضًا عَلَى الهَيْئةِ الَّتى تَتَوَلَّى أَمْرَ هذهِ العَمَليَّةِ وأَبْرَدَ فُلانٌ البَريدَ أَىْ أَرْسَلَهُ. * بَرَدَ فُلانٌ الحَديدَ بَرْدًا أَىْ أَخَذَ مِنْهُ بالمِبْردِ وهُوَ أَدَاةُ لِتَسْويةِ المَعادنِ والبُرَادةُ هِىَ النُّشَارةُ الَّتى تُسْتَقْطَعُ مِن المَعْدِنِ بَعْدَ بَرْدِهِ والبَرَّادُ هُوَ العاملُ القائمُ عَلَى هذهِ العَمَليَّةِ والبارودُ مادَّةٌ عَلَى هَيْئةِ مسحوقٍ تُسَبِّبُ عِنْدَ تسخينِها انْفجارًا شَديدًا وتُستَخْدَمُ فِى صِناعةِ الذَّخائرِ.

21 69 قُلْنَا يَٰنَارُ كُونِى بَرْدًا وَسَلَٰمًا عَلَىٰٓ إِبْرَٰهِيمَ
24 43 أَلَمْ تَرَ أَنَّ ٱللَّهَ يُزْجِى سَحَابًا ثُمَّ يُؤَلِّفُ بَيْنَهُۥ ثُمَّ يَجْعَلُهُۥ رُكَامًا فَتَرَى ٱلْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلَٰلِهِۦ وَيُنَزِّلُ مِنَ ٱلسَّمَآءِ مِن جِبَالٍ فِيهَا مِنۢ بَرَدٍ فَيُصِيبُ بِهِۦ مَن يَشَآءُ وَيَصْرِفُهُۥ عَن مَّن يَشَآءُ يَكَادُ سَنَا بَرْقِهِۦ يَذْهَبُ بِٱلْأَبْصَٰرِ
38 42 ٱرْكُضْ بِرِجْلِكَ هَٰذَا مُغْتَسَلٌۢ بَارِدٌ وَشَرَابٌ
56 44 لَّا بَارِدٍ وَلَا كَرِيمٍ
78 24 لَّا يَذُوقُونَ فِيهَا بَرْدًا وَلَا شَرَابًا